إسقاط النظام سوف يساعد الأخوة في الشمال بالتغيير والتحرير في الجنوب وقضيتنا في الجنوب قضيه وطن وهوية واستعاده دوله .

الأحد، 1 مايو، 2011

خلايا شائف" هي من قامت أمس السبت بتفجير الأوضاع في مدينة عدن لتوفير ذريعة لاقتحام ساحة الشهداء بالمنصورة.


SADA-ALHERAK

عدن (عنا) - قال مصدر في السلطة المحلية بمحافظة عدن أن مابات يعرف
بـ "خلايا شائف" هي من قامت أمس السبت بتفجير الأوضاع في مدينة عدن لتوفير ذريعة لاقتحام ساحة الشهداء بالمنصورة.

وكان المصدر قد تحدث في وقت سابق عن هذه الخلايا التي قال أن رئيس فرع المؤتمر في المحافظة "عبد الكريم شائف" الذي يشغل منصب أمين عام السلطة المحلية قد قام بتسليحها ودعمها مادياً.
وكانت أنباء قد تحدثت أمس السبت عن مسلحين هاجموا مقار أمنية ورجال شرطة في المنصورة التي تعد معقل حركة احتجاجية شبابية تطالب بإسقاط النظام اليمني وتقرير مصير الجنوب.
وجاء الهجوم بالتزامن مع إضراب شهدته المدينة ضمن فعاليات عصيان مدني بدعوة من ائتلاف 16 فبراير الذي يقود حركة الاحتجاجات الشبابية في المدينة.
وصباح اليوم قال سكان محليون في المنصورة أن أصوات رصاص لاتزال تسمع من أحياء متفرقة من عناصر من الأمن والجيش اليمني الذين يسيطرون على المدينة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق