إسقاط النظام سوف يساعد الأخوة في الشمال بالتغيير والتحرير في الجنوب وقضيتنا في الجنوب قضيه وطن وهوية واستعاده دوله .

الثلاثاء، 19 أبريل، 2011

مجلس الامن يناقش موضوع اليمن..والإرياني رئيس الوفد بأجتماع الإمارات

SALHEADA-RAK

‏عمر العمري posted in عدن الثوره‏

عمر العمري 20 April 00:41
مجلس الامن يناقش موضوع اليمن..والإرياني رئيس الوفد بأجتماع الإمارات

قال دبلوماسيون في مجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الاثنين ان المجلس يعتزم ان يجري مناقشة للوضع في اليمن حيث دخلت الاحتجاجات المناهضة للحكومة شهرها الثالث.

وقال الدبلوماسيون وفق ما نشرته وكالة "رويترز" ان الاجتماع الذي اقترحه سفير المانيا لدى الامم المتحدة بيتر فيتيج من المقرر أن يعقد يوم الثلاثاء الساعة 1930 بتوقيت جرينتش ، مضيفين ان مسؤولا رفيعا من ادارة الشؤون السياسية في الامم المتحدة سيقدم تقريرا احاطة الى مجلس الامن الذي قد يصدر بيانا عن اليمن في ختام الاجتماع.

وقال احد المبعوثين "نريد ان نبعث برسالة سياسية مفادها اننا نتابع الوضع."

ويجري ترتيب الاجتماع في حين شكل اعضاء من الحزب الحاكم في اليمن ومنهم ثلاثة وزراء سابقين حزبا جديدا لمساندة الاحتجاجات المناهضة لحكم الرئيس على عبد الله صالح.

من جانب أخر أعلن مجلس التعاون الخليجي عن عقد إجتماع مع ممثلين عن الحكومة اليمنية اليوم الثلاثاء في ابو ظبي ، في اطار الوساطة التي يقومون بها بشأن اليمن.

وحسب بلاغ صحفي للمجلس يرأس الاجتماع عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير خارجية الإمارات ورئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري، وذلك لاستكمال بحث مستجـدات الأوضـاع في اليمن، في ضـوء ما اتفقت عليه دول مجلس التعاون في اجتماع المجلس الوزاري في دوراته الاستثنائية (31، 32، 33) التي استضافتها العاصمة السعودية الرياض خلال الأيام الماضية، بشأن إجراء اتصالات مع الحكومة ووفد من المعارضة اليمنية يمثل اللقاء المشترك وشركائه، في إطار ما تضمنته المبادرة الخليجية من مبادئ.

ووفقا لمصادر حزبية قالت إن وفد المؤتمر سيرأسه الدكتور عبدالكريم الارياني المستشار السياسي لرئيس الجمهورية ويضم عدداً من قيادات المؤتمر الشعبي وأحزاب التحالف الوطني.

وكان وزير الخارجية أبو بكر القربي قد أكد أمس أن اللقاء الذي عقدته المعارضة مع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي للبحث في مبادرتهم حول اليمن، هو بداية عملية ستقود في النهاية إلى انتقال السلطة.

وقال القربي للصحافيين على هامش مؤتمر حول القرصنة في دبي: "إن اجتماع الرياض هو بداية العملية وليس نهايتها".

وأكد القربي أن هذه العملية "ستقود في النهاية إلى انتقال للسلطة في اليمن"، حيث تستمر التظاهرات المطالبة بتنحي الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يحكم منذ 32 عاما.

وكانت المعارضة أكدت في اجتماعها مع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي في الرياض تمسكها بالمبادرة الخليجية لحل الأزمة في اليمن في صيغتها الأولى مع التمسك بتنحي الرئيس علي عبد الله صالح.

وأكد ياسين سعيد نعمان الأمين العام للحزب الاشتراكي اليمني والرئيس الدوري للقاء المشترك الذي تنضوي تحت لوائه المعارضة البرلمانية ان المبادرة الخليجية هي للتطبيق ولا يمكن التفاوض حولها في ما يتعلق خصوصا بتنحي الرئيس.

وقال نعمان لوكالة فرانس برس في الرياض غداة مشاركته في الاجتماع مع وزراء مجلس التعاون ان "المبادرة الخليجية الصادرة في 3 نيسان/ ابريل تختلف عن البيان الصحافي في المؤتمر الوزراي الخليجي في 10 نيسان/ ابريل اذ تنص على تنحي الرئيس وانتقال السلطة".

وقال "نحن نتمسك بها ونرفض البيان الصحافي الصادر في 10 نيسان/ ابريل الذي ينص على انتقال الصلاحيات".. مؤكدا "رفض المعارضة الجلوس مع السلطة اليمينة للتحاور في الرياض"، مشيرا إلى أن "المبادرة الخليجية هي مبادرة للتطبيق وليست تفاوضية".

كما اتهم نعمان الرئيس اليمني بانه "يتلاعب على الوقت والبلد ينهار".‬

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق