إسقاط النظام سوف يساعد الأخوة في الشمال بالتغيير والتحرير في الجنوب وقضيتنا في الجنوب قضيه وطن وهوية واستعاده دوله .

الاثنين، 28 مارس، 2011

مجزرة مصنع سبعه اكتوبر في ابين مدبرة من قبل سلطات احتلال صنعاء ارتفاع ضحايا المجزره الي 120 شهيد


مجزرة مصنع سبعه اكتوبر في ابين مدبرة من قبل سلطات احتلال صنعاء
ارتفاع ضحايا المجزره الي 120 شهيد

الاثنين , 28 مارس, 2011, 10:08


ارتفع عدد شهداء انفجار مصنع للذخيرة بمحافظة أبين الجنوبية اليوم الاثنين إلى 120 قتيلاً وعشرات الجرحى. حسبما أكدت مصادر طبية لــ صدى عدن .
ورجحت المصادر الطبية ذاتها ارتفاع عدد القتلى بسبب الجروح البليغة لبعض المصابين، مشيرين إلى أن أطفالاً ونساءً من ضمن الضحايا وقال مصدر طبي إن نحو 35 جثة تفحمت بالكامل جراء الانفجار الكبير.

شهود عيان قالو لمراسل " صدى عدن " بان الانفجار مرتب من قبل مسلحين من الجهادين المرتبطين بالنظام مباشرة والذين يتلقون اوامر من قصر الرئاسه بقيادة الطاغيه علي صالح حيث كانوا دخلوا إلى مستودع الذخيرة وعلى رأسهم سامي ديان المرتبط بجهاز الأمن القومي يوم أمس. حسبما قال شهود العيان .



من جانبه اوضح القيادي في الحراك الجنوبي في محافظة ابين عباس العسل ان ما يجري في جعار هو عوده مدروسه لجماعات القاعده والجهاد التي ضلت تدار من القصر الجمهوري في صنعاء واشار العسل في تصريح ادلى به لـ (صدى عدن):

ان هذه العمليه هي اخر الاوراق للرئيس الفاقد للشرعيه حيث تم اعطاء الضواء الاخضر لتلك الجماعات بالاستيلا على معسكرات القوات المسلحه من خلال هروب الجنود من المعسكرات وترك الاسلحه لهم لخلق حاله من الفوضاء في الجنوب وهذه الورقه سبق وان لوح بها من خلال احاديثه المتكرره بان المعارك ستكون من طاقه الى طاقه ومن شارع الى شارع وهدفه الاساسي هو صوملة الجنوب والان يقوم بالقصف العشوائي على المواطنيين بالطيران ليؤكد للمجتمع الدولي بانه يحارب هذه الجماعه.

ولاننكر بانه في بعض المناطق في ابين تم الاتفاق بين بعض الوحدات التابعه للقوات المسلحه وبعض القبائل وتم تسليم الاسلحه للقبائل كعهده لدى هذه القبائل حتى يتم استتباب الامن وعودة الحياه الى طبيعتها عموماً ما يحدث في ابين هو قرار بتسليمها لعناصر القاعده والعناصر الجهاديه وهي الايادي الامينه التي قال الطاغيه علي صالح بانه لن يسلم السلطه الى لها وقد توقعنا حدوث مثل هذه المسرحيه ، ووجهنا اكثر من رساله لابناء الجنوب بشكل عام وابناء محافظة ابين بشكل خاص على ان يعملوا لجان شعبيه لحراسه المنشاءات العامه والخاصه والوقوف امام حالة الانفلات الامني التي يحاول نظام الاحتلال ان تكون سائده في الجنوب ووفقنا في بعض المناطق وبعض المناطق لا زلنا نسعى الى تشكيل اللجان الشعبيه فيها لتقوم بمواجهة حالة الانفلات الامني وحماية ارواح الناس وممتلكاتهم بالتنسيق مع بعض الشخصيات الاجتماعيه والقبليه في عموم محافظة ابين وهي ايظاً دعوه لعموم ابناء الجنوب لاخذ زمام المبادره في ادارت مناطقهم بانفسهم وسد النواقص والثغرات التي تحدثها سلطة الاحتلال بهدف ادخال الجنوب في حاله من الفوضاء وصولاً الى الاحتراب الاهلي ما يحدث اليوم في جعار هي رساله واضحه والهدف الرئيسي ادخال الجنوب في جمله من المخاطر ودوامه من الصراعات والفوضاء وعدم اعطاءهم حقهم المشروع في استعادت دولتهم اظف الى ذلك بان نظام الاحتلال يريد ان يوجه رساله للمجتمع الدولي بان هؤلا لايستحقون دوله ولا يستحقون امن وامان والعالم كله يعرف بان رئيس دولة الاحتلال قد فقد شرعيته في عاصمته من خلال ثورة الشباب التي تطالب برحيله ونحن كجنوبيين ندرك بانه يتعامل معنا بنوع من التعالي وحتى الان لم يقدم أي اعتذار على الدماء التي سفكها في الجنوب والذي فاق عدد من سقطوا فيه خلال اربع سنوات عدد من سقطوا في مقاومة الاحتلال البريطاني خلال 129عام

تايدنا لثورة الشباب لايعني ان نتخلى عن قضيتنا الرئيسيه المتمثله في استعادة دولتنا كامله غير منقوصه والتمسك بقرارات الشرعيه الدوليه 924و931



BREED-ALHERAK-ALGANOBY

شبكة صدى عدن الاخبارية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق